بناصر تيفي اخبار

سلوت يكشف عن أول لاعب تواصل معه من ليفربول.. وتفاصيل حديثه مع كلوب

أجرى الهولندي آرني سلوت المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي مقابلة مطولة مع الموقع الرسمي للنادي.

وكشف سلوت عن حديثه مع يورجن كلوب، وأول لاعب حرص على الحديث معه حين تولى مهمة تدريب ليفربول، وشعوره حين تواصل معه النادي، وتطلعاته في المنافسة مع أندية مثل مانشستر سيتي وآرسنال.

وقال سلوت: “متحمس، وأتطلع حقًا إلى التحدي الجديد الذي ينتظرني، نحن، بالطبع، ننظر إلى ملعب التدريب، وهو أمر رائع، لذلك هناك الكثير من الأشياء التي يجب أن نتطلع إليها، سيعود الفريق في غضون أسابيع قليلة، ونعم، أتطلع إلى بداية جديدة بعد فترة رائعة أمضيتها في فينورد”.

وعن إعجابه بمدرب ليفربول السابق يورجن كلوب، أفاد: “عمري الآن 45 عامًا وأشاهد كرة القدم منذ فترة طويلة وأشاهدها كثيرًا، وأعتقد أن هذا كان عصرًا نظر فيه الجميع إلى فريق برشلونة الذي يضم تشافي وإنييستا وميسي والتنافس كان بين ريال مدريد مع وجود كريستيانو رونالدو هناك”.

وأردف: “وأعتقد أنه عندما انتهى ذلك، جاء التنافس الجديد في كرة القدم الأوروبية بسبب كلوب، لقد أدار ليفربول وبيب جوارديولا أدار مانشستر سيتي وأعتقد أنه بالنسبة لكل من يحب كرة القدم كانت حقبة رائعة لمشاهدة المباريات، كلاهما يحصل على أفضل النتائج من بعضهما البعض”.

اقرأ أيضًا | ديلي ميل: موهبة مصرية على رادار ليفربول في الميركاتو الصيفي

واستطرد: “لقد شاهدت الكثير من مباريات ليفربول، والعديد من مباريات السيتي أيضًا، وعندما تعيش في أوروبا، ربما يكون الدوري الإنجليزي الممتاز هو أفضل دوري يمكنك متابعته، لقد قام كلوب بعمل رائع هنا وأنا سعيد حقًا بذلك كمشجع، ولكن الآن كخليفة له غادر ليفربول بأفضل طريقة ممكنة، على ما أعتقد، لذا، فهو فريق جيد جدًا، والمشجعون جيدون جدًا أيضًا”.

وعن أهمية حديثه مع كلوب، أوضح: “لقد فعلت الشيء نفسه في أنديتي السابقة عندما بدأت هناك، لكن أعتقد أنه إذا عمل شخص ما في نادٍ لمدة تسع سنوات وكان ناجحًا جدًا، فأنت تريد أن تعرف كل شيء عنه وتريد أيضًا معرفة أشياء عنه اللاعبين، على الرغم من أنني أعتقد أنه من المهم أيضًا الحصول على رأيي الخاص حول ذلك”.

وأشار: “لذلك، لا يمكنك استخدام كل هذه المعلومات التي لديه إلا لأنه قدم أداءً جيدًا، ليس فقط من حيث النتائج ولكن أعتقد أيضًا أن الجميع شاهدوا في وداعه ولكن أيضًا في السنوات التي سبقت ذلك مدى شعبيته”.

وأكد: “لقد أعطاني كلوب أكثر من بضع نصائح جيدة ولكن أعتقد أن ما لفت انتباهي هو أنه كان سعيدًا جدًا من أجلي وأعتقد أنه قال ذلك في وسائل الإعلام أيضًا، سيكون من أكبر المعجبين بي من الآن فصاعدًا لأنه يدعم ليفربول بأفضل طريقة ممكنة، ولا ترى هذا كثيرًا، لذا، فهذا يخبرنا الكثير عن شخصيته، والطريقة التي تعامل بها مع هذا الموقف أيضًا”.

وعن وجود تشابه بين أسلوبه وأسلوب كلوب، أشار: “وأعتقد أن هذا أيضًا أحد أسباب مجيئي، أعتقد أنه هو أسلوب العديد من المدربين المعاصرين في الوقت الحالي، لقد ألهمنا جميعًا بعض الشيء بسبب التنافس بين السيتي وليفربول”.

وأكد: “لقد ألهمنا جميعًا جوارديولا وكلوب وأعتقد أنه في نادٍ كبير، والذي عملت فيه في فينورد أيضًا، ربما يكون هذا هو الأسلوب الوحيد الذي يمكنك اللعب به، أن تمتلك الكرة كثيرًا، وأن يكون لديك الكثير من الطاقة”.

وعن اهتمام ليفربول به أثناء توليه تدريب فينورد وقراره بقبول العرض، تابع: “أعتقد أن تلك اللحظات دائمًا ما تكون خاصة جدًا لأنه لا ينبغي لأحد أن يعرف عنها، في المرة الأولى التي تسمع فيها أن ليفربول مهتم بك، عليك أن تبقي الأمر بينك وبين زوجتك”.

وأكد: “كنت أعلم دائمًا أنه يجب أن يكون ناديًا رائعًا حيث سأترك فينورد من أجله، وكان هذا هو ليفربول، أعتقد أنه منذ عام مضى كنت محل اهتمام عدد قليل من أندية الدوري الإنجليزي الممتاز أيضًا، لكنني قررت التمديد في فينورد مع فكرة البقاء هناك لموسمين آخرين”.

وواصل: “ولكن بعد عام، جاء ليفربول، وكما أخبرتك للتو عن التنافس بين السيتي وليفربول والمباريات العديدة التي شاهدناها كمشجعي كرة القدم، لم يكن الاختيار صعبًا”.

وأشار بشأن ليفربول ولاعبيه: “فريق جيد حقًا، ولاعبون جيدون حقًا، تمكنوا من البقاء في القمة لفترة طويلة جدًا، لكنني أعتقد في النهاية أننا جميعًا نود أن نرى ليفربول أعلى قليلاً من المركز الثالث وهذا هو التحدي الذي نواجهه الآن، للبناء على ما لدينا”.

وأصر: “لدي كل الثقة في هذا بسبب اللاعبين، حيث يمكننا إضافة بعض الأشياء حيث نأمل أن نتمكن من الحصول على نقاط أكثر قليلاً من 82، وهو أمر ضروري مع أمثال آرسنال ومانشستر سيتي، ونأمل أن ينتهي بنا الأمر أعلى قليلاً من هذا الموسم”.

وحول التواصل مع لاعبي ليفربول، أفاد: “لقد تواصلت مع عدد قليل منهم في البداية، ومع جميعهم بعد رحيل كلوب، لأنني اعتقدت أنه من المهم حقًا أن أكون عادلاً مع كلوب وأن أكون عادلاً مع اللاعبين، لأنه كان عليهم إنهاء الموسم ولا أعتقد أنني سأكون سعيدًا حقًا إذا قام خليفتي باستدعاء اللاعبين قبل أن أغادر النادي، ثم أعتقد أنه من الطبيعي أن أبدأ بالقائد، وهو فان دايك وهو أمر سهل بالنسبة لي لأننا نستطيع التحدث باللغة الهولندية!”.

وأكمل: “ومن ثم اتصلت بعدد قليل من الآخرين، ولكن ليس الكثير منهم لأن معظمهم يستعدون، أو يلعبون في هذه اللحظة، في بطولة أوروبا، والبعض الآخر يستعدون لبطولة كوبا أمريكا، لذلك أعتقد أن أفضل طريقة هي الحفاظ على مسافة معينة ولكن أيضًا الاهتمام بهم أيضًا”.

وأتم: “ونأمل أن يكون معظمهم، وخاصة الهولنديين!، بعيدين لأطول فترة ممكنة حتى يصلون إلى النهائي، ثم بعد ذلك سأقابلهم وأعتقد أن هذه طريقة أفضل للتعرف على بعضنا البعض”.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى